أنواع المتاجرين

يختلف الجميع فى سلوكهم و عادتهم حتى التوائم المتطابقة لا تتشابه في السلوك بنسبة 100% أبداً الخلاصة من هذا الكلام انه لا يوجد اثنان من المتاجرين متشابهين أبداً فى طريقة المتاجرة الخاصة بهم حتى لو استخدموا نفس القواعد الخاصة بالمتاجرة ستجد النتيجة النهائية بشكل كبير مختلفة . فيجب أن يعرف كل متاجر سلوك و شكل و منهجية طريقة المتاجرة الخاص به (سلوكه كمتاجر) الذى يتوائم مع نمط حياته العادية و شخصيته لأنه فى حال أجبر أحد الأشخاص على اتباع طريقة لا تتوائم مع شخصيته فقد يؤدى به هذا للاحباط و أضاعةه العديد من الأرباح بالنسبة له
مثال
(شخص من سلوكه متابعة السوق دائماً و يتاجر بشكل قصير المدى و فجأة أجبرته او بدأ فى أستخدام نظام أو أستراتيجية طويله المدى ستظهر له عدة مشاكل على الفور أقلها أحساسه أنه ضيع العديد من الفرص التى كانت أمامه و لم يدخل فيها بسبب أنه (ينتراداي ترادير) او متاجر يومه في الأساس)
الوقت يعتبر مال
هناك مشكلة شائعة للغاية و هي ان المتاجر المبتدأ يعتقد انه يمكنه عمل أموال و بطريقة سريعة و ربما يحقق بالفعل أرباح على المدى القصير و لكن هذا لايعني أن الأرباح ستستمر معه على المدى الطويل

و السيناريو التقليدي هو أن أي مبتدئ فى الفوركس يقوم بقراءة شئ بسيط عن هذا السوق و كيفية المتاحة به و يعقر على أستراتيجية على الانترنت يقرأ أنها تقوم بعمل أرباح كبيرة و سريعة فيقوم على الفور بالقفز مباشرة الى المتاجرة على حساب حقيقي لأنه يعتقد انه حصل على خلفية كافية عن السوق تأهله ليصنع الملايين .
و بعد ان يصدم بالحقيقة الواقعة يفاجأ بالحقيقة و هي ان الفوركس ليس بتلك السهولة و انه يحتاج لأكثر من ذلك و أن الأستراتيجية التى قرأ عنها لا تاتى بالأرباح التى قرأ عنها و لا يعرف لماذا السوق لا يدعه يربح .

أهم شئ يمكنك أن تستثمر فيه كمضارب فى سوق الفوركس هو وقتك فكلما مر عليك يوم فى هذا السوق كلما زادت خبرتك و معرفتك بالسوق و أعلم انك عندما تتوقف عن التعلم و أخذ الخبرة فهذه نهايتك كمضارب فى السوق

يجب ان تضع فى حساباتك ما مقدار الوقت الذي تحتاجه فى تعلم أساسيات السوق و بعد ذلك ما الوقت المتاح لك حتى يومياً لقراءة الشارت و تقارير الاخبار متابعة السوق

فأذا كنت كمعظم الناس مشغول طوال الوقت مشغول فى عملك أو الجامعة اوحتى المدرسة فلا مانع و لا تعتبر تلك مشكلة فهذا معناه فقط انك لن تكون مضارب يومي و تقديرك لظروفك يعتبر أكثر واقعية فى معرفه نوعك كمتاجر فانت بهذا لن تكون سكالبر أو متاجر يومي و لكن قد تكون متاجر طويل المدى

و كما نعلم كل يوم يجب على المتاجر تحليل السوق يومياً و هذا بسبب أن السوق يتأثر بالاخبار يومياً و يؤثر هذا بالتبعية على حركة السعر

بعض الأشياء التى يجب أن تركز عليها فى تحليل السوق
تطورات سوق الفوركس
تابع ما يحدث فى السوق و توقعات الحركة الخاصة به و ما هى حركة الأسواق و تأثرها بتلك التوقعات
الأخبار
ما هى الأخبار التى تظهر سواء يومياً أو أسبوعياً او شهرياً و ما هو تأثيرها على السوق و ما توقعات الخبراء لها و كلما زادت أهمية الخبر كلما زادت قوة تأثيره على العملة صاحبة الخب

أسعار السلع التى تتعلق بالعملات
مثل البترول و الذهب و سندات الخزانة و لما صعدت او هبطت و ما هو تأثيرها على العملة او ما تأثير العملة عليه و يجب أن تضع هذا الامر فى ذهنك عند المتاجرة
الاحداث الحالية
يجب أن تكون متابع جيد للاحداث الهامة حول العالم مثل الأنتخابات الهامة الرئيسية(مجلس النواب الأمريكى على سبيل المثال) أو حالات الحرب (الأستباكات بين الكوريتين على سبيل المثال)و الاحداث السياسية الهامة (الانقلابات على سبيل المثال) فكل تلك العوامل يمكن أن تؤثر على حالة العملة و الشعور بالمخاطر

و بعد كل ذلك يجب أن تتابع الشارت و التحليل الفنى جيداً فأن كان التحليل الأساسي يعطى اتجاه السوق المتوقع فان التحليل الفنى يعطيك مفتاح الدخول (المكان – الزمان – نسبة المخاطرة – أي زوج تدخل فيه؟)

متاجرة الأسكالبنج (صكالبينغ)
يحتاج هذا النمط من التجارة متاجر متفرغ له و يحتاج الى تركيز شديد و يأخذ وقت الصفقه من عدة ثواني الى عدة دقائق و يرتكز هذا النظام من المتاجرة على تحقيق عدد بسيط من النقاط فى كل صفقة محاولاً الدخول فى أكبر عدد من الصفقات و غالباً ما يتم الدخول فى تلك الصفقات فى أوقات الذروة خلال اليوم

بسبب أن الأسكالبر(سكالبينغ)

أو المتاجر المستغل يجب أن يكون ملتصق بالشارت . فهو يصلح للمتاجر الذى يجلس أمام الشاشة لأكبر عدد من الساعات و هم يصبوا كامل تركيزهم على التداول .

و يحتاج الأسكالبر بالتفكير السريع و التركيز الشديد لتحقق النجاح فهذا النوع من التجارة لا يصلح لمن يريد أرباح واسعة فى المرة الواحدة و لكن الحصول على عدد من النقاط فى المرة الواحدة لتكون على المدى الطويل أرباح قوية .

شروط أن تكون سكالبر
يجب أن تحب التجارة السريعة .

لا تمانع فى تركيزك فى الشارت لعدد طويل من الساعات .

نوعية شخصيتك أنك غير صبور فأنت لا تصبر على الصفقات طويلة المدى و التى تأخذ وقت طويل .

يمكنك التفكير بشكل سريع و تقوم بتغيير تفكيرك بسرعه حسب متطلبات الشارت التى تجدها أمامك .

شروط ألا تكون سكالبر
الحركات السريعه للشارت تصيبك بالتوتر

لا يمكنك التركيز التركيز لعدد طويل من الساعات على الشارت

تفضل أن تقوم بعمل عدد قليل من الصفقات بأرباح كبيره بدلاً من صفقات كثيرة بأرباح قليلة

تحب أن تأخذ وقتك لتحليل صورة السوق بشكل متكامل

الأشياء التى يجب ان تركز عليها عندما تصبح أسكالبر
تاجر فقط الأزواج الأكثر سيولة

و بما أنها اكثر الأزواج من حيث حجم التداول و السيوله و لذلك يعتبر الأسبريد الخاص بها هو الأقل و هذا مفيد للأسكالبر بسبب أن نوعية تجارة الأسكالبنج تحتاج للدخول عدد كبير من المرات فى اليوم الواحد مما يكلفك مصاريف أسبريد بشكل كبير للغايه لذلك يفضل أستخدام أزواج الأسبريد فيها قليل للسيطره على تلك المشكله بأكبر قدر ممكن كما أن الربح أو الهدف يجب أن يكون ضعف الأسبريد على الأقل و هذا للسيطره على الأوقات التى يمكن أن يتحرك السوق فيها عكس أتجاه دخولك.

تاجر فقط فى أوقات الذروه خلال اليوم

أكثر أوقات الذروه هى الأوقات المشتركه بين الفترات الزمنيه و تلك الفترات هى ما بين (2:00 الى 4:00)

ام و ما بين (8:00 الى 12:00)ام

بتوقيت الساحل الشرقى للولايات المتحده.

حاول تركز فى زوج واحد فى البدايه

يعتبر الأسكالبنج نوع من المتاجره تعتبر أنفعاليه للغايه و لذلك أذا حاولت وضع كل طاقتك فى زوج واحد فسوف تحصل على فرصه أفضل لتكون ناجح . فأذا أعتدت على سرعة هذا النوع من المتاجره يمكنك بعد ذلك أن تضع زوج أخر و ترى أذا ما كنت ستنجح معه مثل الزوج الاخر .

تأكد من أنك ستتبع أدارة رأس مال جيده

يعتبر هذا العنصر هام للغايه فى نوع من أنواع المتاجره و لكن فى هذا النوع بسبب عدد الصفقات الكبيره يجب أن تكون حريص للغايه على هذا العنصر لأن الخلل فيه يتسبب بمشاكل كبيره .

تقارير الأخبار الرئيسيه يمكن أن تدمرك

فى حالة أستخدامك لهذا النوع المتاجرة تعتبر الأخبار القوية قنابل تؤثر بشدة على عليك فبسبب سرعة الحركة الشديدة فى تلك الأوقات و أرتفاع الأسبريد فى ذلك الوقت على بعض الأزواج (سليپپاعي) لذلك يفضل البعد عن السوق فى تلك الأوقات عندما تكون الأسواق مستقرة أكثر .

المتاجرة اليومية (ضاي طرادينغ)
هو نوع أخر من المتاجرة قصيرة المدى مثل الأسكالبنج و لكنها تختلف في انها لا تتعدى صفقه أو أثنين فى اليوم على الأكثر و يتم أغلاقها على نهاية اليوم أذا لم تحقق هدفها .فهذا النوع من المتاجرين يأخذ بتحليل يقوم على أن السعر سيتحرك لأعلى أو للأسفل ذلك اليوم و يدخل طبقاً لهذا التحليل و يغلق صفقته فى نهاية اليوم و هو نوع من المتاجرة يصلح لمن يملك وقت كافي يومياً للتحليل و أستعراض و تنفيذ المتاجرة .

شروط أن تكون متاجر يومي
تحب أن تقوم بمتاجره واحده فى خلال يوم واحد .

يمكنك أن تحلل السوق فى بداية اليوم و تستعرضها و تراقبها خلال اليوم .

تحب ان تعرف أذا كنت رابح أو خاسر أخر اليوم .

شروط أن لا تكون متاجر يومي
تحب المتاجرة طويلة الأمد أو القصيرة الأمد

لا تملك وقت كافى لتحليل السوق و مراقبته خلال اليوم .

عندك عمل يومي .

الأشياء التى يجب ان تركز عليها عندما تصبح متاجر يومي
كن على معرفه بالأحداث الأساسية بشكل محدث يومياً لمساعدتك على أختيار الأتجاه اليومي

يجب ان تكون مطلع بشكل دائم على الاحداث لهامه و الأخبار الأقتصادية فى السوق لمساعدتك حتى تقوم باتخاذ قرارك بالدخول في الاتجاهين فى اول اليوم

هل تملك الوقت لمتابعة متاجرتك ؟

فلو كنت تملك وظيفه بدوام كامل فيجب ان تركز فى كيفية التوفيق بين متاجرتك و عملك فى الوقت فلا يطغى احد على الاخر

انواع المتاجرة اليومية
متاجرة الترند
عندما تنظر لشارت طويل الامد و تحدد عليه الترند العام و عندما تجد انك قد حددته تقوم بعد ذلك النزول لشارت أقل منه و تنتظر فرصه للتجاره فى اتجاه الترند الذى حددته من قبل .

بعد ان حددت الترند العام فى الاعلى نقوم بالنزول على الشارت الذى يليه و أنتظار فرصة للدخول ففي حالة أستخدمت المتوسطات الحسابية فستجد فرصة كما هو واضح فى الشارت الذي أسفله للدخول فى نفس اتجاه الترند

المتاجرة عكس الترند
المتاجرة على الأختراق
تعتبر من أشهر أنواع المتاجرة و تم شرحها من قبل فى مقالات سابقة فى المدرسة (المتاجرة على الأختراقات) و غالباً ما يكون المتاجرة على أختراق

(سيدوايس)

أو المتاجرة على الاتجاه الجانبي
كما يقال عليها هي أفضل أنواع المتاجرة على الاختراق فغالبا ما يكون بعد الحركة العرضية حركة صاعدة أو هابطة قوية مما يجعلها فرصة رائعة

المتاجرة على السوينق (صوينع ترادير)
هو طريقه للمتاجرة طويلة الأمد تستلزم صبر للبقاء منتظر فى صفقاتك لعدد من الايام دون أغلاقها

تعتبر أفضل ما يكون بالنسبة للأشخاص الذين لا يستطيعون تحليل الشارت خلال اليوم و لكن يمكن أن يعطي نفسه ساعتان ليلاً لتحليل السوق

تعتبر تلك أفضل طريقة للذين يملكون وظائف بدوام كامل أو عندهم جامعات او مدارس و لكن يجب ان يكونوا على علم متجدد بأستمرار بأحداث السوق و الاقتصاد العالمي .

المتاجرة على السوينقات تركز على خطوط الاتجاه متوسطة المدى و الدخول فقط عندما تتواجد أحتمالية عالية للربح

بسبب أن الصفقات تظل أكثر من يوم يعتبر اتخاذ وقف خسارة كبير أمر ضروري لمجاراة سرعة زخم السوق و تحركاته و يجب أن يكون الوقف متوافق مع أستراتيجية ادارة رأس المال فربما تجد فى غالب الأحيان أن السعر فى البداية يسير عكسك و لكن هذا قد يكون بسبب حركة السعر في فريمات أصغر و من الضروري للغاية ان تكون هادئ فى تلك المواقف و تثق فى تحليلك .

بسبب أن المتاجرة على السوينق تحتاج اهداف كبيرة عند الدخول لا يعتبر حجم الأسبريد ذو تأثير ملموس على قرارك و لن يؤثر على أرباحك بشكل جزرى و لذلك يعتبر المتاجرة على الأزواج ذات الأسبريد العالي و السيولة القليلة مقبول

شروط أن تكون متاجر على السوينق
لا تمانع ان تستمر صفقاتك لعدد من الأيام

تقوم بالدخول عدد مرات قليل و لكن تكون متأكد على صفقات بأفضل الظروف الممكنة

لا تمانع فى أتخاذ وقف خساره كبير
صبور
يجب ان تكون هادى عندما تسير الصفقات فى عكس اتجاهك

شروط ألا تكون متاجر على السوينق
تحب المتاجرة السريعة

لست صبور و تحب ان تعرف أذا كنت على صواب ام على خطأ بمجرد دخولك الصفقة

تكون قلق عندما تسير الصفقات فى عكس أتجاهك

لا تملك ساعتين لتحليل السوق يومياً

المتاجرة على المركز
يعتبر هذا النوع هو أطول انواع المتاجرة من حيث المدى الزمني و يمكن أن تستمر صفقاتك فيه لعدد من الأشهر او السنوات و يعتبر هذا النوع من المتاجره هو المفضل للمتاجرين الذين يملكون صبراً خارقاً للعادة و يحتاج لمعرفة جيدة جداً بالتحليل الأساسى لانه هو عماد ذلك النوع من المتاجرة .

يعتبر التحليل الأساسى هو الذى يؤثر فى الترند العام طويل المدى لأى زوج من العملات و من المهم ان تعرف كيف تؤثر الاحداث الأقتصاديةه على البلاد و العملات الخاصة بها و النظرة المستقبلية لها .

بسبب الفترة الطويلة للغاية التى يتخذها هذا النوع من الصفقات فوقف خسارتك سوف يكون كبير للغاية

يجب أن تنتبه جيداً بحيث لا يتسبب هذه الصفقة فى حدوث حالة افلاس

يجب أن تتاكد تماماً أن السعر سيحول ضدك فى فترة من الفترات بلاشك او على الأثل بنسبه لا تقل عن 90% من الحالات .

و يجب ان تتأكد ان السوق قد يسير ضدك بشكل لا يمكن القول عليه أن تصحيحات بسيطة و لكن و قد يكون بعدد كبير من النقاط .

يجب أن تكون هادئ للغاية و عندك ثقة متناهية فى تحليلك

شروط أن تكون متاجر على المركز
لك تفكير مستقل .فيمكنك تجنب الأراء العامه و تقوم بعمل تخميناتك الخاصه و تحليلك الخاص بالسوق و الذى سوف تلتزم به .

عندك علم جيد بالتحليل الأساسي و ما هو تأثير البيانات الأقتصادية و الاخبار على مسار السوق و كيف يمكنها التأثير على الزوج الذي تقوم بالدخول عليه .

تملك هدوء أعصاب قوى فى حال سار السوق فى عكس أتجاهك .

تملك حساب جيد يحتمل ان يكون بالسلب لعدد بالمئات من النقاط فى حالة سار السوق فى عكس اتجاهك

لا تمانع فى الانتظار للحصول على الجائزة فى النهاية فالمتاجرة طويلة المدى يمكن أن تحصل بها على عدد من النقاط بالمئات او حتى بالألاف و فى حالة حصلت على عدد قليل من النقاط و أردت أن تخرج من السوق يجب أن تعرف ان هذا النوع من المتاجرةلا يناسبك

شروط الا تكون متاجر على المركز
أن تكون سريع التأثر بالأراء الموجودة فى السوق

لا تملك معرفة جيدة بكيف يؤثر التحليل الأساسي بالأسواق على المدى الطويل

لست صبوراً . فيجب ان تكون فى هذا النوع من المتاجرة لست صبوراً بشكل عادي و لكن يجب ان تكون أقرب الى (البرود)منه الى الصبر.

لا تملك حساب برصيد كافي لهذا النوع من المتاجرة

لا تحب أن يسير السوق فى عكس أتجاهك

تحب ان ترى النتائج بسرعة .

1
×
Hello
How Can I Help You?